الأربعاء - 14 ذو القعدة 1445 هـ - 22 مايو 2024 م

تغريدات منتقاة من ورقة علمية بعنوان:”أسباب انحسار البدع في القرن الرابع عشر “

A A

 

1.كان الأتراك يحبُّون التصوُّف، ويميلون إلى تقديس أهله والإيمان بصِدق ولايَتِهم.

 

2. بالتأمل في التاريخ نجد أن الصوفية أخذت تنتشر في المجتمع العباسيِّ، ولكنها كانت ركنًا منعزلًا عن المجتمع، أمَّا في ظلِّ الدولة العثمانية وفي تركيا بالذاتِ فقد صارت هي المجتمع، وصارت هي الدين.

 

3. يذكر محمد بن علي السنوسي أن السلطان عبد الحميد كان قد قرَّب إليه ثلاثة من كبار المتصوِّفة في ذلك العصر وهم: الشيخ محمد ظافر المدني الشاذلي (ت 1321هـ)، والشيخ أحمد أسعد المدني (ت 1314هـ)، والشيخ أبو الهدى الصيادي (ت 1328هـ)، ويقول: “ولهؤلاء الثلاثة مقامٌ سامٍ في السلطنة العثمانية يومئذ، مع نفوذٍ في جميع الدوائر”.

 

4. وباختصار فإن غياب العلماء الربانيِّين عن الساحة الإسلامية والحرب على السلفية جعلت الجماهير المسلمة تتدفق إلى رحاب الصوفية، وتنزلق في دركاتها؛ لأنه لم يكن في الساحة غيرها.

 

5. ذكر القاياتي (ت 1320هـ) عددًا من الأضرحة والمزارات المنسوبة إلى الأنبياء في بلاد الشام في بداية القرن الرابع عشر الهجري، فبلغت أكثر من أربعين ضريحًا.

 

6. في مصر يذكر البتنوني أن بعض العوام هناك لديهم اعتقاد سائد أنه: “يجيء يوم ينقطع فيه طريق الحج إلى مكّة، وعندها يحجّ النّاس إلى مقام السيد البدوي في طنطا”.

 

7. ذكر الشيخ رشيد رضا أنه كان مرّة في قبَّة الإمام، وكان ثم جماعة من أكابر علماء الأزهر وأشهرهم، فأذَّن المؤذن العصر مستدبرًا القبلة، فقلت لهم: لِمَ لمْ يستقبل هذا المؤذن القبلة كما هو السنة؟! فقال أحدهم: إنه يستقبل ضريح الإمام! وذكر أيضًا أنهم لا ينكرون على من يستقبل قبر الإمام في صلاته.

 

8. لم يكنِ الملكُ عبد العزيز متفرِّدًا بهدم هذه البنايات على القبور، بل هو فعلُ الولاةِ منذ أيام السلف، وفعل أجداده -أمراء آل سعود- من قبل.

 

9. قال الشافعي: “وقد رأيتُ من الولاة بمكة يهدم ما بُنيَ منها -أي: ما بُنيَ على القبور- فلم أرَ الفقهاءَ يعيبون ذلك”.

 

10. لم يكن في العصور المفضَّلَةِ مشاهدُ على القبورِ، وإنما ظَهَرَ ذلكَ وكثرَ في دولةِ بني بُوَيْه، لَمَّا ظَهَرَت القرامطةُ بأرضِ المشرقِ والمغربِ كان بها زنادقةٌ كفَّارٌ، مقصودُهم تبديلُ دينِ الإسلامِ، وكانَ في بني بُوَيْه من الموافقةِ لهم على بعضِ ذلكَ.

 

11. واستمَرَّ بناء القباب في الحرمين الشريفين حتى عهد الدولة السعودية الأولى، فقد بادرت بعد ضمِّها مكة المكرمة والمدينة المنورة إلى هدم جميع القباب والمشاهد، ما عدا ما كان على قبر الرسول صلى الله عليه وسلم وقبري صاحبيه.

 

12. عندما دخلت جيوش محمد علي المدينة (عام 1226هـ) ثم سلَّمتها للعثمانيّين عادت القباب وتضاعفت حتى غطَّت معظمَ منطقة البقيع، كما تبيِّن الصور التي التُقِطت في أواخر العهد العثمانيّ، ولما استسلمت المدينة لرجال الملك عبد العزيز بن سعود عام 1344هـ أزال الإخوان تلك القباب، وسوَّوا القبور بالأرض.

 

13. كان لعلماءِ نجد في القرن الثالثَ عشرَ أثر كبيرٌ في نشر السنَّة والعقيدة الصحيحة في الخليج تعلّمًا وتعليمًا ودعوةً وإرشادًا، وكان لهم دَور بارز مع غيرهم من أهلِ الدعوة في منطقة الخليج عمومًا، والكويت وقطر والبحرين والإمارات خصوصًا.

 

14. المدرسة الأثرية في قطر، وكان لهذه المدرسة دورٌ رائد في نشر العلم الشرعي، قال الدكتور محمد منير موسى عنها: “وقدِ استمرت هذه المدرسة الدينية المشهورة طيلةَ رُبع قرن من الزمان، واستطاعت خلالها أن تعلِّم جيلًا من المثقَّفين”.

 

15. قام عدد من علماء نجد بمهمة الوعظ والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومن أمثلة ذلك: أن القاضي عبد الله بن سعد -وهو من الذين لم يترجم لهم أحد ممن كتب عن نجد- كان يعظ الناس ويرشدهم في أحد مساجد أمارة عجمان بالإمارات.

 

16. ذكر محمد بن فيروز أن أحد أتباع الشيخ محمد بن عبد الوهاب كان يقرأ مسائل العقيدة في أحد مساجد الأحساء، في جمع يصل إلى ألف شخص.

 

17. جماعة أنصار السنة المحمدية تعتبر امتدادًا لمدرسة الإمام ابن تيمية وابن القيم والإمام محمد بن عبد الوهاب، كما انفردت دون غيرها بإخراج كتب المدرسة السلفية وتحقيقها.

 

18. والشيخ حامد اشتهر بالنشر والتحقيق أكثر من اشتهاره بالتأليف، وأحسب أن ذلك يرجع إلى شغفه بكتب السلف عامة وبكتب ابن تيمية وابن القيم خاصة، فكان أن جعل همَّه الأكبر في إخراج هذه الكنوز ونشرها في الأمة الإسلامية.

 

19. جماعة أنصار السنة كانت تتلقى الدعم المادي من الملك عبد العزيز رحمه الله كما ذكر الفقي ذلك في كتابه “أزهار من رياض سيرة الملك العادل”، وهو صاحب المشاركات الفاعلة في بناء دار أنصار السنة في القاهرة، ذكره د. أحمد محمد طاهر في كتابه “جماعة أنصار السنة النشأة والأهداف”.

 

20. الحركة الإصلاحية للشيخ محمد بن عبدالوهاب لم تكن انتشرت في ربوع الحجاز جميعها؛ لأن الذين ناصروه هم آل سعود رحمهم الله، وكانت الحجاز آنذاك لم تدخل في نطاق ولايتهم.

 

21. الشيخ المحدث محمد بن عبد الله الغزنوي (ت 1296هـ)، وكان له دور هام في نشر علوم الحديث والعقيدة السلفية في أبناء الهند، وله مؤلفات.

 

22. لم يكن انتشار دعوة الشيخ محمد بن عبد الوهاب السلفية شاملًا لبلاد إندونيسيا كلها، ولكن ذلك اقتصر على أكبر جزرها وهي جزيرة سومطرة -جنوب الملايو-، ولعل لوجود المعوّقات الطبيعية في الجزر الإندونيسية الباقية دورها الكبير في ذلك.

التعليقات مغلقة.

جديد سلف

معنى الاشتقاق في أسماء الله تعالى وصفاته

مما يشتبِه على بعض المشتغلين بالعلم الخلطُ بين قول بعض العلماء: إن أسماء الله تعالى مشتقّة، وقولهم: إن الأسماء لا تشتقّ من الصفات والأفعال. وهذا من باب الخلط بين الاشتقاق اللغوي الذي بحثه بتوسُّع علماء اللغة، وأفردوه في مصنفات كثيرة قديمًا وحديثًا([1]) والاشتقاق العقدي في باب الأسماء والصفات الذي تناوله العلماء ضمن مباحث الاعتقاد. ومن […]

محنة الإمام شهاب الدين ابن مري البعلبكي في مسألة الاستغاثة

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد: فإن فصول نزاع شيخ الإسلام ابن تيمية مع خصومه طويلة، امتدت إلى سنوات كثيرة، وتنوَّعَت مجالاتها ما بين مسائل اعتقادية وفقهية وسلوكية، وتعددت أساليب خصومه في مواجهته، وسعى خصومه في حياته – سيما في آخرها […]

العناية ودلالتها على وحدانيّة الخالق

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة مقدمة: إنَّ وجودَ الله تبارك وتعالى أعظمُ وجود، وربوبيّته أظهر مدلول، ودلائل ربوبيته متنوِّعة كثيرة، قال شيخ الإسلام ابن تيمية: (إن دلائل الربوبية وآياتها أعظم وأكثر من كلّ دليل على كل مدلول) ([1]). فلقد دلَّت الآيات على تفرد الله تعالى بالربوبية على خلقه أجمعين، وقد جعل الله لخلقه أمورًا […]

مخالفات من واقع الرقى المعاصرة

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   مقدمة: الرقية مشروعة بالكتاب والسنة الصحيحة من فعل النبي صلى الله عليه وسلم وقوله وإقراره، وفعلها السلف من الصحابة والتابعين ومن تبعهم بإحسان. وهي من الأمور المستحبّة التي شرعها الشارع الكريم؛ لدفع شرور جميع المخلوقات كالجن والإنس والسباع والهوام وغيرها. والرقية الشرعية تكون بالقرآن والأدعية والتعويذات الثابتة في […]

ألـَمْ يذكر القرآنُ عقوبةً لتارك الصلاة؟

  خرج بعضُ أهل الجدَل في مقطع مصوَّر يزعم فيه أن القرآنَ لم يذكر عقوبة -لا أخروية ولا دنيوية- لتارك الصلاة، وأن العقوبة الأخروية المذكورة في القرآن لتارك الصلاة هي في حقِّ الكفار لا المسلمين، وأنه لا توجد عقوبة دنيوية لتارك الصلاة، مدَّعيًا أنّ الله تعالى يريد من العباد أن يصلّوا بحبٍّ، والعقوبة ستجعلهم منافقين! […]

حديث: «جئتكم بالذبح» بين تشنيع الملاحدة واستغلال المتطرفين

الطعنُ في السنة النبوية بتحريفها عن معانيها الصحيحة وباتِّباع ما تشابه منها طعنٌ في النبي صلى الله عليه وسلم وفي سماحة الإسلام وعدله، وخروجٌ عن التسليم الكامل لنصوص الشريعة، وانحرافٌ عن الصراط المستقيم. والطعن في السنة لا يكون فقط بالتشكيك في بعض الأحاديث، أو نفي حجيتها، وإنما أيضا بتحريف معناها إما للطعن أو للاستغلال. ومن […]

تذكير المسلمين بخطورة القتال في جيوش الكافرين

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   مقدمة: من المعلومِ أنّ موالاة المؤمنين والبراءة من الكافرين من أعظم أصول الإيمان ولوازمه، كما قال تعالى: ﴿إِنَّمَا ‌وَلِيُّكُمُ ‌ٱللَّهُ ‌وَرَسُولُهُۥ وَٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ﴾ [المائدة: 55]، وقال تعالى: (لَّا يَتَّخِذِ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ ۖ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ فَلَيْسَ مِنَ اللَّهِ فِي شَيْءٍ إِلَّا أَن تَتَّقُوا مِنْهُمْ […]

ابن سعود والوهابيّون.. بقلم الأب هنري لامنس اليسوعي

 للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   بسم الله الرحمن الرحيم هنري لامنس اليَسوعيّ مستشرقٌ بلجيكيٌّ فرنسيُّ الجنسيّة، قدِم لبنان وعاش في الشرق إلى وقت هلاكه سنة ١٩٣٧م، وله كتبٌ عديدة يعمَل من خلالها على الطعن في الإسلام بنحوٍ مما يطعن به بعضُ المنتسبين إليه؛ كطعنه في أبي بكر وعمر رضي الله عنهما، وله ترجمةٌ […]

الإباضــــية.. نشأتهم – صفاتهم – أبرز عقائدهم

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة مقدمة: من الأصول المقرَّرة في مذهب السلف التحذيرُ من أهل البدع، وذلك ببيان بدعتهم والرد عليهم بالحجة والبرهان. ومن هذه الفرق الخوارج؛ الذين خرجوا على الأمة بالسيف وكفَّروا عموم المسلمين؛ فالفتنة بهم أشدّ، لما عندهم من الزهد والعبادة، وزعمهم رفع راية الجهاد، وفوق ذلك هم ليسوا مجرد فرقة كلامية، […]

دعوى أن الخلاف بين الأشاعرة وأهل الحديث لفظي وقريب

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة مقدمة: يعتمِد بعض الأشاعرة المعاصرين بشكلٍ رئيس على التصريحات الدعائية التي يجذبون بها طلاب العلم إلى مذهبهم، كأن يقال: مذهب الأشاعرة هو مذهب جمهور العلماء من شراح كتب الحديث وأئمة المذاهب وعلماء اللغة والتفسير، ثم يبدؤون بعدِّ أسماء غير المتكلِّمين -كالنووي وابن حجر والقرطبي وابن دقيق العيد والسيوطي وغيرهم- […]

التداخل العقدي بين الفرق المنحرفة (الأثر النصراني على الصوفية)

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة مقدمة: بدأ التصوُّف الإسلامي حركة زهدية، ولجأ إليه جماعة من المسلمين تاركين ملذات الدنيا؛ سعيًا للفوز بالجنة، واقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم، ثم تطور وأصبح نظامًا له اتجاهاتٌ عقائدية وعقلية ونفسية وسلوكية. ومن مظاهر الزهد الإكثار من الصوم والتقشّف في المأكل والملبس، ونبذ ملذات الحياة، إلا أن الزهد […]

فقه النبوءات والتبشير عند الملِمّات

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة مقدمة: منَ الملاحَظ أنه عند نزول المصائب الكبرى بالمسلمين يفزع كثير من الناس للحديث عن أشراط الساعة، والتنبّؤ بأحداث المستقبَل، ومحاولة تنزيل ما جاء في النصوص عن أحداث نهاية العالم وملاحم آخر الزمان وظهور المسلمين على عدوّهم من اليهود والنصارى على وقائع بعينها معاصرة أو متوقَّعة في القريب، وربما […]

كيف أحبَّ المغاربةُ السلفيةَ؟ وشيء من أثرها في استقلال المغرب

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   مقدّمة المعلِّق في كتابِ (الحركات الاستقلاليَّة في المغرب) الذي ألَّفه الشيخ علَّال الفاسي رحمه الله كان هذا المقال الذي يُطلِعنا فيه علَّالٌ على شيءٍ من الصراع الذي جرى في العمل على استقلال بلاد المغرب عنِ الاسِتعمارَين الفرنسيِّ والإسبانيِّ، ولا شكَّ أن القصةَ في هذا المقال غيرُ كاملة، ولكنها […]

التوازن بين الأسباب والتوكّل “سرّ تحقيق النجاح وتعزيز الإيمان”

توطئة: إن الحياةَ مليئة بالتحدِّيات والصعوبات التي تتطلَّب منا اتخاذَ القرارات والعمل بجدّ لتحقيق النجاح في مختلِف مجالات الحياة. وفي هذا السياق يأتي دورُ التوازن بين الأخذ بالأسباب والتوكل على الله كمفتاح رئيس لتحقيق النجاح وتعزيز الإيمان. إن الأخذ بالأسباب يعني اتخاذ الخطوات اللازمة والعمل بجدية واجتهاد لتحقيق الأهداف والأمنيات. فالشخص الناجح هو من يعمل […]

تغاريد سلف

جميع الحقوق محفوظة لمركز سلف للبحوث والدراسات © 2017