الأحد - 11 ربيع الأول 1443 هـ - 17 أكتوبر 2021 م

ظاهرة التحول العقدي عند زيدية اليمن (5)

A A

المعلومات الفنية للكتاب:

عنوان الكتاب: ظاهرة التحول العقدي عند زيدية اليمن- الأسباب، المظاهر، الآثار

اسم المؤلف: وليد أحمد قاسم راجح.

دار الطباعة: مكتبة الرشد.

رقم الطبعة: الطبعة الأولى 1437هـ – 2016م.

عدد صفحاته: (762) صفحة، ويقع في مجلدين، والترقيم للمجلدين متسلسل.

للتحميل كملف اضغط هــنــا

خطة الكتاب:

أصل الكتاب رسالة ماجستير تقدم بها المؤلف إلى قسم العقيدة والمذاهب المعاصرة بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية – جامعة القصيم، وقد أجيزت الرسالة بتقدير ممتاز مع التوصية بطباعة الرسالة وتداولها بين الجامعات، وتكونت لجنة المناقشة من: فضيلة الشيخ الدكتور حمود بن غزاي الحربي = مشرفًا، وفضيلة الشيخ الدكتور سليمان بن عبد العزيز الربعي = مناقشًا داخليًّا، وفضيلة الأستاذ الدكتور عبد اللطيف بن عبد القادر الحفظي = مناقشًا خارجيًّا.

أهمية الموضوع:

يرى الباحث في خطته التي قدمها إلى بالجامعة أن موضوع البحث من الأهمية بمكان، فإنه مما لا يخفى ذلك التحول الخطير الذي طرأ على طائفة من الزيدية المنسوبة إلى الحوثي (الحسين بن بدر الدين الحوثي)، بتبنيهم لمعتقدات الرافضة، ودخولهم في حرب ضروس مع الحكومة اليمنية خلفت الآلاف من القتلى والجرحى، وتشريد الكثير من الأسر، ولا تزال آثار الدماء قائمة إلى يومنا هذا.

أسباب اختيار الموضوع:

أوضح الباحث هذه الأسباب بقوله:

  • أهمية دراسة ظاهرة التحول العقدي بشكل عام وإثراء المكتبة العلمية بدراسات تعنى بالتعرف على أسبابها ومظاهرها وآثارها، وتقديم الحلول والتوصيات في ذلك.
  • كثرة المتحولين عن المذهب الزيدي، لا سيما من العلماء.
  • كثرة المفتونين بالمذهب الرافضي الجعفري من أبناء الزيدية.
  • الحاجة الماسة إلى التعرف على المذهب الزيدي عن قرب لدى أهل اليمن، وغيرهم من المسلمين.

خلاصة هدف الكتاب:

بين المؤلف هدفه من تأليفه صراحة ضمن خطة البحث المقدمة للجامعة، وفيها:

  • الكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى التحول إلى السنة، وبالتالي التركيز عليها في دعوة الزيدية إلى المذهب الحق.
  • الكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى الغلو والتحول إلى الرفض، وبالتالي التحذير منها، والتنبه لها.
  • معرفة مقدار التقارب بين الزيدية وأهل السنة، ومدى إمكانية التقريب بين المذهبين العقديين.
  • معرفة مقدار التقارب بين الزيدية والرافضة.
  • تسهيل الرد على المخالف من خلال تعريفه بمواضع الخلل والتناقض في ذات المنهج.

الدراسات السابقة:

في 12/ 4/ 2012م عرض الباحث محمد صالح اليوسف أنه تقدم برسالة ماجستير بعنوان: “التحولات العقدية من مذاهب المتكلمين إلى مذهب أهل السنة”.

ومن الدراسات التي ذكرها المؤلف:

  • المتحولون دينيا دراسة في ظاهرة تغيير الديانة والمذهب لهاني نسيرة، الناشر: مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف 2009م.
  • الحوثية في اليمن – الأطماع المذهبية في ظل التحولات الدولية. إعداد مجموعة باحثين في مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث، صنعاء 2008م.

منهج البحث:

اتبع الباحث المنهج الاستقرائي التحليلي، والذي جعل المؤلف من أسسسه:

  • قراءة ما أمكنه من كتب أبرز المتحولين من الزيدية؛ للوقوف على أسباب تحولهم.
  • استقراء الأصول العقدية للزيدية؛ لمعرفة إمكانية تسببها في التحول.
  • رصد مخالفات المتحولين للمذهب الزيدي.
  • رصد مخالفات المتحولين لغير الزيدية واعتبارها مظاهر للتحول.
  • تتبع الآثار والنتائج التي خلفها التحول على المذهب الزيدي.

فهرس الموضوعات:

اشتملت البحث على مقدمة وتوطئة يليها ثلاثة أبواب ثم الخاتمة.

وفي التوطئة (من ص: 17- 34) تكلم المؤلف عن مفهوم التحول العقدي عند زيدية اليمن، وناقش هل يمثل هذا التحول ظاهرة على الحقيقة أم لا؟ وقصد بالتحول: التحول إلى اتجاهيه – السني والرافضي – ولم يقيده بزمن، كما تناول بعض الأمثلة، والأقوال في إثبات تلك الظاهرة.

وفي الباب الأول: عرف بفرق الزيدية وأهل السنة والرافضة الإمامية، وجعل لكل فرقة فصلًا كالآتي:

الفصل الأول: التعريف بفرقة الزيدية (من ص: 37- 97)، وقسمه إلى أربعة مباحث.

الفصل الثاني: التعريف بأهل السنة (من ص: 99- 141) وقسمه إلى مبحثين.

الفصل الثالث: التعريف بالرافضة (من ص: 143- 209) ثلاثة مباحث.

الباب الثاني: أسباب التحول العقدي عند زيدية اليمن، وقسمه إلى فصلين:

الفصل الأول: أسباب التحول العقدي إلى السنة عند زيدية اليمن (من ص: 213- 309)، وتناول فيه ستة أسباب، وجعل لكل واحد منها مبحثًا:

المبحث الأول: استمرار القول بجواز الاجتهاد وتحريم التقليد في العقائد.

المبحث الثاني: انفتاح الزيدية على المذاهب السنية.

المبحث الثالث: بعث تراث أهل البيت.

المبحث الرابع: اضطراب الزيدية في موقفهم من صحابة النبي صلى الله عليه وسلم.

المبحث الخامس: اشتغال متأخري الزيدية بالسنة وعلومها.

المبحث السادس: التطرف الاعتزالي عند الزيدية.

الفصل الثاني: أسباب التحول العقدي إلى الرفض عند زيدية اليمن (من ص: 311- 424)، وذكر فيه خمسة أسباب في مباحث كالآتي:

المبحث الأول: ادعاء مظلومية أهل البيت، وذكر تحته ثلاثة ادعاءات:

  • ادعاء مظلومية فاطمة بنت النبي رضي الله عنها، ومظلومية عليٍّ،ومظلومية العترة .

المبحث الثاني: الغلو في أهل البيت.

المبحث الثالث: تخبط الزيدية في التعامل مع السنة.

المبحث الرابع: التلقي عن الرافضة.

المبحث الخامس: تأثير ظاهرة الحوثية، وفيه تفصيل جيد عن الظاهرة الحوثية، حقيقتها ومكوناتها في اليمن.

الباب الثالث: مظاهر التحول العقدي عند زيدية اليمن وآثاره، وجعله في ثلاثة فصول:

الفصل الأول: مظاهر التحول العقدي إلى السنة عند زيدية اليمن (من ص: 427-531)، وتحته خمسة مباحث:

المبحث الأول: نماذج من الذين تحولوا إلى السنة.

المبحث الثاني: مخالفة أصول المذهب الزيدي.

المبحث الثالث: مخالفة المشهور من المذهب الزيدي.

المبحث الرابع: تقرير مذهب السلف (أهل السنة والجماعة).

المبحث الخامس: نقد مذهب المتكلمين عمومًا والزيديين خصوصًا.

الفصل الثاني: مظاهر التحول العقدي إلى  الرفض عند زيدية اليمن (من ص: 533- 602)، وتحته أربعة مباحث:

المبحث الأول: نماذج من الذين تحولوا إلى الرفض.

المبحث الثاني: إحياء المناسبات الرافضية في بلاد الزيدية.

المبحث الثالث: الطعن في صحابة النبي صلى الله عليه وسلم والسنة.

المبحث الرابع: تولي الرافضة وتمجيدهم، وظهور ملامح المذهب الجعفري.

الفصل الثالث: آثار التحول العقدي عند زيدية اليمن (من ص: 603- 678)، وفيه ثلاثة مباحث:

المبحث الأول: آثار عامة للتحول العقدي عند زيدية اليمن.

المبحث الثاني: آثار التحول العقدي إلى السنة.

المبحث الثالث: آثار التحول العقدي إلى الرفض.

وعرض في الخاتمة لأهم النتائج التي توصل إليها (من ص: 679- 683)، وقد أوصلها إلى (24) نتيجة، والتوصيات (ص: 684).

أهم المسائل التي حررت في الكتاب:

  • تأثير الظاهرة الحوثية (من ص: 391- 415)، من حيث النشأة ومكونات الظاهرة.
  • مخالفة أصول المذهب الزيدي لدى المتحولين عنه (من ص: 470- 485).

من حيث المضمون والإخراج:

  • استغرقت مقدمات البحث (209) صفحة، وكان حقها أن تختصر.
  • لغة الكتاب سهلة ومناسبة للشريحة المستهدفة، وقد أكثر المؤلف من النقول.
  • اهتمام المؤلف بالتوثيق، خاصة من كتب الشيعة.
  • ومن حيث الشكل والإخراج: سلم الكتاب في الجملة من الأخطاء المطبعية والإملائية.
  • ومن المؤاخذ على طباعة الكتاب عدم تناسق حجم مجلديه، فالمجلد الأول يقع في (510) صفحة، والثاني يقع في (252) صفحة، ولو طبع في مجلد واحد كبير لكان لائقا به.

 

التعليقات مغلقة.

جديد سلف

ظاهرة الاستشراق في الفلبين..وعلاقته بالاحتلال الغربي

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة بسم الله الرحمن الرحيم تمهيد: إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا، من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلا هادي له، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله صلى الله عليه وعلى […]

من مقاصد النهي عن إحياء ذكرى المولد النبوي

ربما يعتبر البعض أن الخلاف حول شرعية الاحتفال بالمولد النبوي قضية ثانوية لا تستوجب هذا الاهتمام من الطرفين، وأنه لا ينبغي تجدد الجدل في كل عام حول أمر طال الحديث عنه وعُرفت آراء الناس بشأنه.  لذا من المهم التنويه إلى بعض المقاصد الدينية العليا المرتبطة بالتأكيد على بدعية الاحتفال بالمولد، والنهي عن إحياء هذه المناسبة. […]

إرهاصات الانبعاث السلفي

وصل العالم الإسلامي في مطلع العصر الحديث وفي ظل غيابٍ كليٍ للمنهج السَّلَفِي إلى أسوأ أحواله من حيث الانفصام بين العلم الشرعي الذي يتوارثه العلماء وبين العمل والقيام بالدِّين، فكانت صورة الدين الموروث في الكتب تختلف كثيرًا عن الدين المعمول به سوى ظواهر من أعمال الجوارح؛ كالصلاة والصوم والحج والزكاة كادت أن تكون هي الباقي […]

ذم المعازف وتحريمها في نصوص العلماء

تثار بعض فتاوى المعاصرين في إباحة المعازف والموسيقى، في وقت قد عمّت وطمّت كل الأشكال المتخيّلة للموسيقى والمعازف ممن لا ينتظر أصحابها ومروجوها فتوى بالتحليل ولا التحريم، وكان الفقه بهؤلاء أشبه للمنع وقوفا عند الأدلة وحفظا لما بقي من دين المسلمين.. ولكن! وقد يستند المبيحون لأقوال بعض الفقهاء والحقيقة أن هؤلاء المبيحين؛ إما أنهم يبيحون […]

قوانين العقل الباطن.. وأثرها في نشر الإلحاد في بلاد المسلمين

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   مقدمة: يقول الله عز وجل: {وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَى وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُمْ بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [البقرة: 120]. فلن يهدأ أعداء الإسلام، ولن تغمض عيونهم؛ حتى يروا الإسلام […]

عبد العزيز آل سعود

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة بسم الله الرحمن الرحيم المقدمة الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده. وبعد: فهذا هو النص الثاني الذي نخرجه في هذه السلسلة، وهو للشيخ العالم الأزهري عبد المتعال الصعيديّ، الأستاذ بكلية اللغة العربية بالجامع الأزهر، المولود عام 1311هـ والمتوفى سنة 1386هـ. وهذا النص الذي بين أيدينا […]

المخالفات العقدية في (رحلة ابن بطوطة) (3)

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة سبق أن تحدّثنا في الورقة العلمية الأولى عن تقسيم المخالفات في الرحلة إلى عدّة أقسام، منها: التصوف، وقد تحدَّثنا عنه في الورقة العلمية الثانية، وفي هذه الورقة العلمية نكمل الحديث عن: – النبوة والأنبياء والكرامات. – الطوائف والفرق المخالفة. – السحر والسحرة والشعوذة والتنجيم. – بدع العبادات. – بدع […]

المخالفات العقديَّة في (رحلة ابن بطوطة) (2)

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة سبق أن تحدثنا في الجزء الأول من هذه الورقة العلمية عن تقسيم المخالفات في الرحلة إلى عدة أقسام، منها: التصوف: ويشمل الكلام عن: المزارات – القبور – المشاهد – الزوايا – التبرك – الكرامات – الرؤى والمنامات – المكاشفات… وغيرها. ولأجل أن التصوف هو الطابع العام للرحلة، رأينا أن […]

المخالفات العقديَّة في (رحلة ابن بطوطة) (1)

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة نبذة مختصرة عنِ ابنِ بطّوطة ورحلته: اشتهرت رحلةُ ابن بطّوطة عند المعاصرين، وصارت محطَّ اهتمام الرحَّالة والمؤرّخين، وقد أحصى بعضُ المعاصرين الأعمال التي دوّنت حولها من رسائل وأبحاث علمية، ووجدها قد تخطّت المئتين، وما ذلك إلا لأهميتها، وتفرُّدها بتاريخ بعض البقاع؛ كبلدان شرق إفريقيا وإمبراطورية مالي، وتاريخ الهند وآسيا […]

طاعةُ الرسول ﷺ في القرآن..بين فهمِ مثبتي السُّنَّة وعبثِ منكريها

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   تمهيد: ذكر الله سبحانه وتعالى في كتابه الكثيرَ من الآيات التي تدلُّ على حجيَّة السنة النبوية، ونوَّع فيها بحيث لم تكن الدلالة مقتصرة على وجهٍ واحد، وكرَّر ذلك في مواطن كثيرة، أمر مرَّة بطاعة النبي صلى الله عليه وسلم، وأخرى باتباعه، وثالثةً بالاقتداء به، وبين أخرى بأنه لا […]

الانتكاسة الفكرية خطيئةُ عقلٍ أم قاصفٌ من ريح الإلحاد؟ «حصانة المطالع للنتاج الفكري الهدام»

أُثيرت في هذه الأيام قصّة شابّ أعلن إلحادَه، وكان قبلُ من ركب المهتَدين وزُمرة طلاب العلم، فأثار في النفس معنى استشراف الفِتن الفكرية بلا لأمة حرب، وهل الاستشراف بهذا إلقاءٌ بالنفس للتهلكة أم هو سهم طائش؟! وبعبارة أخرى: الانتكاسة الفكرية: خطيئة عقل أم قاصف من ريح الإلحاد؟ فهؤلاء الذين أحاطت بهم ظُلَم الفتن والشكوك، وزلقت […]

حديث: “رنات إبليس” ومناقشة الاستدلال به على صحة الاحتفال بالمولد

يقول الله تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا} [المائدة: 3]. ومن دقَّة فهم الإمام مالك رحمه الله استنباطُه من هذه الآية الكريمة: أن من ابتدع في دين الله تعالى ما ليس منه فإنه بذلك يتَّهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بالخيانة في أداء أمانة الإبلاغ عن الله تعالى؛ […]

هكذا إذا توجهت الهممُ..”الإصلاحات المعنويَّة والماديَّة في البلاد المقدَّسة”

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة توالت على بلاد الإسلام المقدَّسة قرونٌ وأحقابٌ كانت فيها أشدّ البلاد افتقارًا إلى الإصلاح، وأقربها إلى الفوضى، وأقلها أمنة سُبُل وراحة سكان، وأكثرها عيثًا وفسادًا، وكانت هذه الحالة فظيعة جدًّا مخجلة لكلّ مسلم، مرمضة لكلّ مؤمن، حجَّة ناصعةٌ للأجانب على المسلمين الذين لا يقدرون أن ينكروا ما في الحجاز […]

حديث: (يا آدم أخرج بعث النّار) وتشغيبات العقلانيين

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة تمهيد: إنّ من الأمور القادحة في مصداقية السنة ومصدريتها عند منكريها من المعاصرين الأحاديثَ التي تتحدّث عن تفاصيل الأمور الغيبية، وهذا عندهم لا يُعقَل لعدَّة أسباب، منها: 1- أن النبي صلى الله عليه وسلم بشر، والبشر لا يعلمون الغيبَ، فعِلم الغيب مقصور على الله وحده. 2- أن القرآن أمر […]

معنى قول الإمام أحمد: إيّاك أن تتكَّلم في مسألة ليس لك فيها إمام

ورقة علمية بعنوان:معنى قول الإمام أحمد: إيّاك أن تتكَّلم في مسألة ليس لك فيها إمام

تغاريد سلف

جميع الحقوق محفوظة لمركز سلف للبحوث والدراسات © 2017