الأحد - 17 رجب 1440 هـ - 24 مارس 2019 م

ظاهرة التحول العقدي عند زيدية اليمن (5)

A A

المعلومات الفنية للكتاب:

عنوان الكتاب: ظاهرة التحول العقدي عند زيدية اليمن- الأسباب، المظاهر، الآثار

اسم المؤلف: وليد أحمد قاسم راجح.

دار الطباعة: مكتبة الرشد.

رقم الطبعة: الطبعة الأولى 1437هـ – 2016م.

عدد صفحاته: (762) صفحة، ويقع في مجلدين، والترقيم للمجلدين متسلسل.

للتحميل كملف اضغط هــنــا

خطة الكتاب:

أصل الكتاب رسالة ماجستير تقدم بها المؤلف إلى قسم العقيدة والمذاهب المعاصرة بكلية الشريعة والدراسات الإسلامية – جامعة القصيم، وقد أجيزت الرسالة بتقدير ممتاز مع التوصية بطباعة الرسالة وتداولها بين الجامعات، وتكونت لجنة المناقشة من: فضيلة الشيخ الدكتور حمود بن غزاي الحربي = مشرفًا، وفضيلة الشيخ الدكتور سليمان بن عبد العزيز الربعي = مناقشًا داخليًّا، وفضيلة الأستاذ الدكتور عبد اللطيف بن عبد القادر الحفظي = مناقشًا خارجيًّا.

أهمية الموضوع:

يرى الباحث في خطته التي قدمها إلى بالجامعة أن موضوع البحث من الأهمية بمكان، فإنه مما لا يخفى ذلك التحول الخطير الذي طرأ على طائفة من الزيدية المنسوبة إلى الحوثي (الحسين بن بدر الدين الحوثي)، بتبنيهم لمعتقدات الرافضة، ودخولهم في حرب ضروس مع الحكومة اليمنية خلفت الآلاف من القتلى والجرحى، وتشريد الكثير من الأسر، ولا تزال آثار الدماء قائمة إلى يومنا هذا.

أسباب اختيار الموضوع:

أوضح الباحث هذه الأسباب بقوله:

  • أهمية دراسة ظاهرة التحول العقدي بشكل عام وإثراء المكتبة العلمية بدراسات تعنى بالتعرف على أسبابها ومظاهرها وآثارها، وتقديم الحلول والتوصيات في ذلك.
  • كثرة المتحولين عن المذهب الزيدي، لا سيما من العلماء.
  • كثرة المفتونين بالمذهب الرافضي الجعفري من أبناء الزيدية.
  • الحاجة الماسة إلى التعرف على المذهب الزيدي عن قرب لدى أهل اليمن، وغيرهم من المسلمين.

خلاصة هدف الكتاب:

بين المؤلف هدفه من تأليفه صراحة ضمن خطة البحث المقدمة للجامعة، وفيها:

  • الكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى التحول إلى السنة، وبالتالي التركيز عليها في دعوة الزيدية إلى المذهب الحق.
  • الكشف عن الأسباب التي تؤدي إلى الغلو والتحول إلى الرفض، وبالتالي التحذير منها، والتنبه لها.
  • معرفة مقدار التقارب بين الزيدية وأهل السنة، ومدى إمكانية التقريب بين المذهبين العقديين.
  • معرفة مقدار التقارب بين الزيدية والرافضة.
  • تسهيل الرد على المخالف من خلال تعريفه بمواضع الخلل والتناقض في ذات المنهج.

الدراسات السابقة:

في 12/ 4/ 2012م عرض الباحث محمد صالح اليوسف أنه تقدم برسالة ماجستير بعنوان: “التحولات العقدية من مذاهب المتكلمين إلى مذهب أهل السنة”.

ومن الدراسات التي ذكرها المؤلف:

  • المتحولون دينيا دراسة في ظاهرة تغيير الديانة والمذهب لهاني نسيرة، الناشر: مركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف 2009م.
  • الحوثية في اليمن – الأطماع المذهبية في ظل التحولات الدولية. إعداد مجموعة باحثين في مركز الجزيرة العربية للدراسات والبحوث، صنعاء 2008م.

منهج البحث:

اتبع الباحث المنهج الاستقرائي التحليلي، والذي جعل المؤلف من أسسسه:

  • قراءة ما أمكنه من كتب أبرز المتحولين من الزيدية؛ للوقوف على أسباب تحولهم.
  • استقراء الأصول العقدية للزيدية؛ لمعرفة إمكانية تسببها في التحول.
  • رصد مخالفات المتحولين للمذهب الزيدي.
  • رصد مخالفات المتحولين لغير الزيدية واعتبارها مظاهر للتحول.
  • تتبع الآثار والنتائج التي خلفها التحول على المذهب الزيدي.

فهرس الموضوعات:

اشتملت البحث على مقدمة وتوطئة يليها ثلاثة أبواب ثم الخاتمة.

وفي التوطئة (من ص: 17- 34) تكلم المؤلف عن مفهوم التحول العقدي عند زيدية اليمن، وناقش هل يمثل هذا التحول ظاهرة على الحقيقة أم لا؟ وقصد بالتحول: التحول إلى اتجاهيه – السني والرافضي – ولم يقيده بزمن، كما تناول بعض الأمثلة، والأقوال في إثبات تلك الظاهرة.

وفي الباب الأول: عرف بفرق الزيدية وأهل السنة والرافضة الإمامية، وجعل لكل فرقة فصلًا كالآتي:

الفصل الأول: التعريف بفرقة الزيدية (من ص: 37- 97)، وقسمه إلى أربعة مباحث.

الفصل الثاني: التعريف بأهل السنة (من ص: 99- 141) وقسمه إلى مبحثين.

الفصل الثالث: التعريف بالرافضة (من ص: 143- 209) ثلاثة مباحث.

الباب الثاني: أسباب التحول العقدي عند زيدية اليمن، وقسمه إلى فصلين:

الفصل الأول: أسباب التحول العقدي إلى السنة عند زيدية اليمن (من ص: 213- 309)، وتناول فيه ستة أسباب، وجعل لكل واحد منها مبحثًا:

المبحث الأول: استمرار القول بجواز الاجتهاد وتحريم التقليد في العقائد.

المبحث الثاني: انفتاح الزيدية على المذاهب السنية.

المبحث الثالث: بعث تراث أهل البيت.

المبحث الرابع: اضطراب الزيدية في موقفهم من صحابة النبي صلى الله عليه وسلم.

المبحث الخامس: اشتغال متأخري الزيدية بالسنة وعلومها.

المبحث السادس: التطرف الاعتزالي عند الزيدية.

الفصل الثاني: أسباب التحول العقدي إلى الرفض عند زيدية اليمن (من ص: 311- 424)، وذكر فيه خمسة أسباب في مباحث كالآتي:

المبحث الأول: ادعاء مظلومية أهل البيت، وذكر تحته ثلاثة ادعاءات:

  • ادعاء مظلومية فاطمة بنت النبي رضي الله عنها، ومظلومية عليٍّ،ومظلومية العترة .

المبحث الثاني: الغلو في أهل البيت.

المبحث الثالث: تخبط الزيدية في التعامل مع السنة.

المبحث الرابع: التلقي عن الرافضة.

المبحث الخامس: تأثير ظاهرة الحوثية، وفيه تفصيل جيد عن الظاهرة الحوثية، حقيقتها ومكوناتها في اليمن.

الباب الثالث: مظاهر التحول العقدي عند زيدية اليمن وآثاره، وجعله في ثلاثة فصول:

الفصل الأول: مظاهر التحول العقدي إلى السنة عند زيدية اليمن (من ص: 427-531)، وتحته خمسة مباحث:

المبحث الأول: نماذج من الذين تحولوا إلى السنة.

المبحث الثاني: مخالفة أصول المذهب الزيدي.

المبحث الثالث: مخالفة المشهور من المذهب الزيدي.

المبحث الرابع: تقرير مذهب السلف (أهل السنة والجماعة).

المبحث الخامس: نقد مذهب المتكلمين عمومًا والزيديين خصوصًا.

الفصل الثاني: مظاهر التحول العقدي إلى  الرفض عند زيدية اليمن (من ص: 533- 602)، وتحته أربعة مباحث:

المبحث الأول: نماذج من الذين تحولوا إلى الرفض.

المبحث الثاني: إحياء المناسبات الرافضية في بلاد الزيدية.

المبحث الثالث: الطعن في صحابة النبي صلى الله عليه وسلم والسنة.

المبحث الرابع: تولي الرافضة وتمجيدهم، وظهور ملامح المذهب الجعفري.

الفصل الثالث: آثار التحول العقدي عند زيدية اليمن (من ص: 603- 678)، وفيه ثلاثة مباحث:

المبحث الأول: آثار عامة للتحول العقدي عند زيدية اليمن.

المبحث الثاني: آثار التحول العقدي إلى السنة.

المبحث الثالث: آثار التحول العقدي إلى الرفض.

وعرض في الخاتمة لأهم النتائج التي توصل إليها (من ص: 679- 683)، وقد أوصلها إلى (24) نتيجة، والتوصيات (ص: 684).

أهم المسائل التي حررت في الكتاب:

  • تأثير الظاهرة الحوثية (من ص: 391- 415)، من حيث النشأة ومكونات الظاهرة.
  • مخالفة أصول المذهب الزيدي لدى المتحولين عنه (من ص: 470- 485).

من حيث المضمون والإخراج:

  • استغرقت مقدمات البحث (209) صفحة، وكان حقها أن تختصر.
  • لغة الكتاب سهلة ومناسبة للشريحة المستهدفة، وقد أكثر المؤلف من النقول.
  • اهتمام المؤلف بالتوثيق، خاصة من كتب الشيعة.
  • ومن حيث الشكل والإخراج: سلم الكتاب في الجملة من الأخطاء المطبعية والإملائية.
  • ومن المؤاخذ على طباعة الكتاب عدم تناسق حجم مجلديه، فالمجلد الأول يقع في (510) صفحة، والثاني يقع في (252) صفحة، ولو طبع في مجلد واحد كبير لكان لائقا به.

 

التعليقات مغلقة.

جديد سلف

خالُ المؤمنين وكاتبُ الوحي معاويةُ بن أبي سفيان رضيَ الله عنهما بين إنصافِ الصَّحابة وإِحَنِ المشنِّعين

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة المقدمة: الجدلُ الفِكريُّ حول معاوية بن أبي سفيان رضيَ اللهُ عنه لم يتوقَّف على مرِّ التاريخ الفكريِّ الإسلامي، فإنَّهُ يُعدُّ من أكثَر الصَّحابة الذينَ أُثيرَ حولهُم جدلٌ كبير، بل قد وَصَل الأمرُ إلى خلقِ تحزُّباتٍ مؤيِّدة ومعارِضة، ويكفيكَ في معرِفةِ قدرِ الجَدل الذي أُثيرَ حوله رضي الله عنه أَن […]

تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (10)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا جمعية العلماء المسلمين الجزائريين كما هي نسمعُ نغماتٍ مختلفةً، ونقرؤها في بعضِ الأوقات كلماتٍ مجسَّمةً -صادرة من بعض الجهات الإدارية أو الجهاتِ الطرقيَّة- تحمل عليها الوسوسة وعدمَ التبصر في الحقائق من جهة، والتشفِّي والتشهير من جهة أخرى، هذه النغمات هي رمي جمعية العلماء تارةً بأنها شيوعيَّة، وتارةً بأنها محرَّكة بيدٍ […]

تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (9)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا [مواقف جمعية العلماء] موقف جمعية العلماء المسلمين من الطرق: مبدأ جمعية العلماء المسلمين هو الإصلاح الديني بأوسعِ معانيه، الذي كان يعمَل له المصلحون فرادى، وإنما كانوا مسَيَّرين بفكرة لا تستند على نظامٍ، فأصبحوا مسيَّرين بتلك الفكرة نفسِها مستندةً على نظام مقرَّرٍ وبرنامج محرَّر. وقد كان حالُ المصلِحين مع الطرُق ما […]

حديث: «قلوب بني آدم بين إصبعين من أصابع الرحمن».. والفهم الصّحيح

إن حاجةَ العباد إلى توحيدِ الله سبحانه بأسمائه وصفاته أعظمُ من كلِّ حاجةٍ؛ فإنه لا سعادةَ لهم ولا فلاحَ ولا نعيمَ ولا سرور إلا بذلك، وأن يكونَ الله وحدَه هو غاية مطلوبهم، وإيثار التقرب إليه قرَّة عيونهم، ومتى فقدُوا ذلك كانوا أسوأَ حالًا من الأنعام في العاجل والآجل. لذا كان من أعظم العلوم وأشرفها العلم […]

حرق المكتبة العربية في مكة المكرمة بين الحقيقة والأسطورة

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة    لا يفتأ بعضُ الناس من تكرار بعض الكلام دون تروٍّ ونَظر، رغمَ سهولة الوصول إلى صحَّة المعلومة في عصرنا الحاضر، ومِن تلكم الشبُهات التي يروَّج لها في مواقع الشبكات العالمية: حرقُ المكتبة العربية في مكة المكرمة. أصل التهمة: هذه التُّهمة ذكرها بعض المناوئين للدولة السعودية-، وكلُّ من ينقل […]

الأشاعرَةُ المُعاصِرون ومعياريَّة الحقّ هل أكثر عُلمَاء الأمَّة أشَاعِرَة؟

                                                                                               للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة   مثال […]

تغريدات ملخصة لمقالة (قوله تعالى: {وهو معكم أين ما كنتم} تأصيل وبيان)

1.عن ابن عباس -رضي الله عنهما-: في قوله تعالى: {وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ}، قال: «عالم بكم أينما كنتم». 2. يقول الإمام أحمد في قوله: {وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ}، وقوله: {مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلَاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُمْ}، قال: علمه، عالم بالغيب والشهادة، علمه محيط بالكل، وربنا على العرش بلا حد ولا صفة، وسع […]

تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (8)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا [تأسيس جمعية العلماء المسلمين الجزائريين] جمعيَّة العلماء فكرةً: زارني الأخُ الأستاذُ عبد الحميد بن باديس -وأنا بمدينةِ سطيف([1]) أقوم بعمَلٍ علميٍّ- زيارةً مستعجلةً في سنةِ أربع وعشرين ميلادية فيما أذكُر، وأخبرني بموجب الزيارة في أوَّلِ جلسةٍ، وهو أنَّه عقَد العزم على تأسيس جمعيَّة باسم (الإِخاء العلميّ) يكون مركزها العام بمدينة […]

تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (7)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا   نُشوء الحركة الإصلاحيَّة في الجزائر لا يُطلَق -في هَذا المقام- لفظُ “حركة” في العُرف العَصريّ العامّ إلّا على كلّ مبدَأ تعتنِقه جماعةٌ، وتتسانَد لنصرتِه ونشرِه والدِّعاية والعمل له عن عقيدةٍ، وتهيِّئ له نِظامًا محدَّدًا وخطَّة مرسومة وغايةً مقصودة، وبهذا الاعتبار فإنَّ الحركةَ الإصلاحيَّة لم تنشَأ في الجزائر إلّا بعد […]

التساهل في التكفير وموقف الشيخ محمد بن عبد الوهاب

ما أسهلَ أن يجريَ على اللسان رميُ الناس بالباطل! وما أشدَّ وعيدَ الله تعالى على ذلك! قال عز وجل: {وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا} [الأحزاب: 58]، وقال صلى الله عليه وسلم: «من قال في مؤمن ما ليس فيه أسكنه الله رَدْغَة الخَبَال، حتى يخرج مما قال»([1])، قال ابن […]

حَرقُ كُتب المخالفين عند أئمة الدعوة في نجد.. تحقيقٌ وتوجيهٌ  

                                                                              للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة  اشتهر لدى عموم المشتغلين بالعلم والثقافة أن دعوةَ الشيخ محمَّد […]

  تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (6)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا أولّ صيحةٍ ارتفَعت بالإصلاح في العهد الأخير لا نزاعَ في أنَّ أولَ صيحةٍ ارتفَعت في العالم الإسلاميّ بلزوم الإصلاح الدّيني والعلميّ في الجيل السابق لجيلنا هي صيحةُ إمام المصلحين الأستاذ الإمام الشيخ محمد عبده رضي الله عنه([1])، وأنه أندَى الأئمَّة المصلحين صوتًا وأبعدُهم صيتًا في عالم الإصلاح. فلقد جاهر بالحقيقة […]

تصدير سِجلّ مؤتمر جمعيّة العلماء المسلمين الجزائريِّين للشيخ محمد البشير الإبراهيمي رحمه الله (5)

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا دَفع شبهةٍ ونَقض فريةٍ في هذا المقام سيقول بعض الناس: إنَّ ما ذكرتموه من آثار الطرق السيِّئة كلّه صحيحٌ، وهو قليلٌ من كثير، ولكن هذه الطرق لم يعترِها الفسادُ والإفساد إلّا في القرون الأخيرة، وأنتم -معشر المصلحين- تذهبون في إنكاركم إلى ما قبل هذه القرونِ، وتتناولون فيما تكتُبون وما تخطبون […]

قوله تعالى: {وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ}.. تأصيل وبيان

 معتقد السّلف في صفات الله تعالى: في باب صفات الباري سبحانه: أجمع سلف الأمة وأئمتها على أن الرب تعالى بائن من مخلوقاته، يوصف بما وصف به نفسه، وبما وصفه به رسوله صلى الله عليه وسلم، من غير تحريف ولا تعطيل، ومن غير تكييف ولا تمثيل، يوصف بصفات الكمال دون صفات النقص، ويعلم أنه ليس كمثله […]

قاعدة: “لا نكفر أحدًا من أهل القبلة بذنبٍ ما لم يستحلَّه” بيانٌ ودفع شبهة

دين الله تعالى وسطٌ بين الغالي فيه والجافي عنه؛ وهذه الوسطيةُ هي أبرز ما يميِّز أهلَ السنة والجماعة عن أهل البدع والغواية، ففي باب الوعيد نجد أن أهل السنة والجماعة وسطٌ بين الخوارج القائلين بالتكفير بكلّ ذنب، وبين المرجئة القائلين بأنه لا يضر مع الإيمان ذنب. وفي هذه المقالةِ شرحٌ وبيانٌ لقاعدة أهل السنة والجماعة […]

تغاريد سلف

جميع الحقوق محفوظة لمركز سلف للبحوث والدراسات © 2017