الخميس - 06 ربيع الآخر 1440 هـ - 13 ديسمبر 2018 م

تعريف بكتاب (شرح كتاب السنة من سنن أبي داود) للشيخ عبدالمحسن العبّاد

A A

 

 

المعلومات الفنية للكتاب:

عنوان الكتاب: شرح كتاب السنة من سنن الإمام أبي داود.

اسم المؤلف: الشيخ العلامة عبد المحسن العباد.

دار الطباعة: دار الإمام البخاري- الدوحة، قطر.

رقم الطبعة: الأولى، 1438هـ.

عدد صفحاته: 1099 صفحة، مجلد ضخم.

 

التعريف بالكتاب:

من أهم الجوانب التي صنف فيها المحدثون: بيان مسائل الاعتقاد على وفق نصوص الكتاب الكريم، والسنة النبوية الصحيحة، وما نقل في ذلك من آثار الصحابة وأئمة التابعين وأتباعهم.

وقد تنوعت مؤلفاتهم في هذا الباب وتعددت، وبلغت من الكثرة ما يفوق الوصف.

وهذه المصنفات منها ما كان شاملا لكثير من مسائل الاعتقاد، ومنها ما خصص لأبواب معينة في العقيدة، ومنها ما كان مفردا في كتاب مستقل، ومنها ما كان ضمن كتب الجوامع والسنن.

ومن العلماء المحدثين الذين كتبوا في هذا الجانب: الإمام أبي داود سليمان بن الأشعث بن إسحاق السجستاني، وذلك ضمن كتابه (السنن)، حيث ضمّن كتابه بعنوان مستقل سمّاه (كتاب السنة) أورد فيه اثنين وثلاثين بابا في مسائل الاعتقاد والحث على السنة والرد على أهل الأهواء (سيأتي ذكرها).

وقد شُرحت كتب السنة ومنها سنن أبي داود شروحا كثيرة قديمة وحديثة، وقد تغلب نزعة الشارح المذهبية أو البيئة التي نشأ فيها على مسلك الشرح، فلا يصفو كما أراد له مؤلفه رحمه الله، فكان من التدير المناسب أن يفرَد شرحٌ لهذه الكتب على مذهب أهل السنة ليوافق مراد صاحب الكتاب، فيلتقي المتن والشرح على كلمة سواء.. فكان إخراج هذا الشرح المسموع إلى عالم المطبوع بعد العناية به رأيا له حظه من الصواب..

 

أهمية الكتاب:

تأتي أهمية الكتاب من عدة جوانب، ومن أهمها ما يلي:

1- مكانة الإمام أبي داود في العلم عموما، وفي الحديث والسنة على وجه الخصوص.

2- موضوع كتاب السنة، وما حواه من تقرير لأقوال أهل السنة في مسائل الاعتقاد، والرد على المخالفين.

 

منهج الشارح والعناية بإخراج الكتاب:

1-  شرح الحديث وذكر أهم المسائل العقدية التي تضمنها الحديث.

2- رجال الإسناد، على وجه الاختصار وبيان حالهم في الرواية، ومن أخرج لهم من أصحاب الكتب الستة.

3- ذكر بعض أسئلة الطلبة المتعلقة حول موضوع الحديث في نهاية كل باب، والجواب عنها.

وذكر القائمون على إخراج الكتاب معالم العمل عليه في نقاط أبرزها:

1- ذكر نص الحديث كما ذكره الإمام أبو داود في كتاب السنة، مع ذكر تخريجه في الحاشية من كتب السنة.

2- أصل المادة الموجودة في الكتاب كانت دروسا صوتية للشيخ عبد المحسن العباد، ثم فرغت هذه الدروس، وأعيدت صياغة بعض العبارات فيها لتناسب الشرح المكتوب.

3- مما يميز الكتاب: أنه جاء بلغة سهلة، وعبارات مفهومة، بعيدة عن التعقيد، والتشعب في ذكر المسائل.

وقد أحسن القائمون على العمل في جودة إخراج الكتاب بصورة لائقة.

 

فصول الكتاب وأبوابه:

اشتمل كتاب السنة في كتاب السنن للإمام أبي داود على أهم المسائل العقدية التي وقع الخلاف فيها بين أهل السنة، وبين غيرهم من الفرق الأخرى مثل: الخوارج، والرافضة، والجهمية، والقدرية.

والأبواب التي اشتمل عليها كتاب السنة هي كالآتي:

  • باب شرح السنة.
  • باب النهي عن الجدال واتباع المتشابه من القرآن.
  • باب مجانبة أهل الأهواء وبغضهم.
  • باب ترك السلام على أهل الأهواء.
  • باب النهي عن الجدال في القرآن.
  • باب في لزوم السنة.
  • باب لزوم السنة.
  • باب في التفضيل.
  • باب في الخلفاء.
  • باب في فضل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • باب في النهي عن سب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم.
  • باب في استخلاف أبي بكر رضي الله عنه.
  • باب ما يدل على ترك الكلام في الفتنة.
  • باب في التخيير بين الأنبياء عليهم الصلاة والسلام.
  • باب في رد الإرجاء.
  • باب الدليل على زيادة الإيمان ونقصانه.
  • باب في القدر.
  • باب في ذراري المشركين.
  • باب في الجهمية.
  • باب في الرؤية.
  • باب في الرد على الجهمية.
  • باب في القرآن.
  • باب في الشفاعة.
  • باب في ذكر البعث والصور.
  • باب في خلق الجنة والنار.
  • باب في الحوض.
  • باب في المسألة في القبر وعذاب القبر.
  • باب في ذكر الميزان.
  • باب في الدجال.
  • باب في قتل الخوارج.
  • باب في قتال الخوارج.
  • باب في قتال اللصوص.

 

الملاحظات العامة على إخراج الكتاب:

1- التصحيف في اسم ابن أبي عاصم، حيث ذكر في الكتاب (ص: 26): أنه أحمد بن عمر بن محمد بن أبي عاصم النبيل، والصواب أنه: أحمد بن عمرو بن أبي عاصم الضحاك بن مخلد بن مسلم الشيباني.

2- عدم السير في تخريج الأحاديث على منهج واحد:

أ- فأحيانا يكتفى بعزو الحديث إلى الصحيحين أو أحدهما إذا كان مخرجا فيهما (وهو منهج التحقيق كما ذكر في المقدمة)، وأحيانا يخرج الحديث من الصحيحين ومن غيرها، كما في (ص: 104، 228، 295).

ب- في الحديث المخرج من الصحيحين أو أحدهما، يذكر في التخريج اسم الكتاب والباب، وأحيانا يكتفى بذكر رقم الحديث فقط، كما في (ص: 110، 112، 260).

ج- تخريج القول المروي من بعض مصادر السنة، بدون ذكر الجزء والصفحة، أو رقم الحديث، كما في (ص: 220، 236، 238، 282).

3- عزو بعض أحكام الشيخ الألباني على الأحاديث إلى كتاب (صحيح وضعيف سنن أبي داود)، كما في (ص: 57)، و(صحيح وضعيف سنن النسائي)، كما في (ص: 76)، ولا يوجد للشيخ كتب بهذا الاسم، وإنما هي مأخوذة من بعض البرامج البحثية المشهورة.

4- عدم الوضوح في تراجم الأعلام فقد يترجم للمعروفين، وقد يترك من يحتاج إلى ترجمة، وقد تحصل بعض الإطالة في الترجمة..

5- كبر حجم الكتاب إذ بلغ نحو 1100 ص، بسبب تنسيق الكتاب وكبر الخط وتباعد المسافات بين الأسطر، وكان يمكن إخراجه في نصف هذا العدد من الصفحات!

6- ليس في الكتاب إشارة إلى إذن الشارح بطباعة الكتاب ولا بمراجعته.

7- كان ينبغي أن يكتب على الغلاف أنه شرح مفرّغ من أشرطة مسموعة، ليكون القارئ على بينة من الأمر.

8- تقصير شديد في الفهارس، فلم يلحق الكتاب إلا بفهرس للأعلام المترجم لهم (وهو قليل الجدوى)، وبفهرس للموضوعات، ولا يوجد للكتاب فهارس لفظية ولا علمية البتة، مع أن الكتاب حوى جملة كبيرة من المسائل العلمية والتحقيقات الشرعية والفوائد.

والله الموفق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جديد سلف

تناقضات خصوم السلفيّة والهروب من الواقع

 لا يوجد حِراك علميٌّ في عصرنا الحديث عانى من الظلم والجور والتمييز مثل ما عانت السلفيَّة من خصومها، حتى إنَّ العقلاء من خصومِها وأربابَ العدل إذا تعلَّق الأمر بالسلفية استعاروا عقولَ غيرهم، وفكَّروا برؤوسٍ مشوهة كأنما لم يخلقها الله على أجسادِهم، وما ذاك إلا تماديًا في الظلم والتنازل عن ميثاق شرف الخصومة الثقافيَّة الذي يمنع […]

حديث: “سجود الشمس تحت العرش” وردّ شُبَه العقلانيين

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة الحمد لله القائل في محكم التنزيل: {هُوَ الَّذِي جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَاءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُوا عَدَدَ السِّنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إِلَّا بِالْحَقِّ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ} [يونس: 5]، والصلاة والسلام الأتمان الأكملان على سيدنا محمد الذي جعل الله تعالى “أمره ظاهرًا فيما جاء به من الحق، […]

الحدود الشرعية.. جريمة اجتماعية أم رحمة إلهية؟

ظلَّ ملفُّ تطبيق الشريعة مغلَّقًا ردحًا من الزمن، فلم تكن الشبهاتُ تورَد عليه بمجملِه إلا ما كان على بعض الحدود دونَ بعض، وما إن أعلن أتاتورك جمهورية تركيا العلمانية الحديثة حتى فُتح هذا الملف الذي كان مخبوءًا في سراديب الذاكرة العلمانية، فطُرح بقوة، ونوقش من كافَّة الطوائف الدينية، ولا زال الجدال فيه قائمًا بين الاتجاهات […]

ترجمة الشيخ الطَّيِّب العُقبيّ

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة الشيخ الطَّيِّب العُقبيّ([1]) اسمه ونسبه ونسبته: هو: الطيِّب بن محمَّد بن إبراهيم بن الحاج صالح العُقْبيُّ. وإلى جدِّه صالح ينسب كلُّ فردٍ من أسرته، فيقال: “ابن الحاج صالح”. والعقبيُّ: نسبة إلى بلدة “سيدي عُقبة” التي تقع بولاية بسكرة، والتي قدِم إليها أحدُ أجداده واستقرَّ بها. ويعود نسبه في الأصل […]

حديث الإسراء والمعراج والرد على المتهوكين فيه

الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد: فمن الحق الواجب اعتقاده أنه قد أسري بالنبي صلى الله عليه وسلم يقظة من مكة إلى بيت المقدس في فلسطين، ثم عرج بشخصه صلى الله عليه وسلم إلى السماء، ثم حيث شاء الله تعالى من العلا، وهما -أي: رحلتا […]

ما هكذا يُدرَّس علم التَّفسير!

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا قال الشَّيخ العلامةمحمد البشير الإبراهيمي في حفل ختم رفيق دربه الإمام عبد الحميد ابن باديس -رحمهما اللَّه- تفسيره لكتاب اللَّه سنة (١٩٣٨م): “هذا هو اليوم الذي يختم فيه إمام سلفي تفسير كتاب اللَّه تفسيرًا سلفيًا ليرجع المسلمون إلى فهمه فهمًا سلفيًا، في وقتٍ طغتْ فيه المادة على الروح ولعب فيه […]

بين الأسماء الإلهية والأركونية للقرآن الكريم

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة المقدمة “فوالله، ما فيكم رجل أعلم بالأشعار مني، ولا أعلم برجز ولا بقصيدة مني، ولا بأشعار الجن. والله، ما يشبه الذي يقول شيئًا من هذا. ووالله، إن لقوله الذي يقول حلاوة، وإن عليه لطلاوة، وإنه لمثمر أعلاه، مغدق أسفله، وإنه ليعلو وما يُعلى، وإنه ليُحطم ما تحته”([1]). هذا كان […]

مسجد الخيف ومحاولات التشغيب لدى القبوريّين

جاءت أحاديث كثيرة عن المصطفى صلى الله عليه وسلم تنهى عن الصلاة إلى جهة القبر، منها قوله صلى الله عليه وسلم: «لا تصلُّوا إلى القبور»([1])، بل شدّد صلى الله عليه وسلم في ذلك تشديدًا عظيمًا؛ حتى وصف من يفعل ذلك بأنهم شرار الخلق، فعن عائشة رضي الله عنها قالت: لما كان مرض النبي صلى الله […]

أشنع الجرائم تستدعي أكبر العقوبات مناقشة لشبهة كيف يعذب الكافر أبدا وجرمه محدود؟!

الخيانة العظمى جريمة كبيرة فُرضت عليها أشدّ العقوبات وأقسى أنواع الجزاءات، فإنهاء حياة الإنسان هو الجزاء الذي يلقاه كل من يخون دولته خيانةً عظمى. ولستُ هنا أتكلم عن الدول الإسلامية، بل هذا هو القانون حتى عند كثير من الأمم غير المسلمة، بل حتى عند الأمم التي تتفاخر بأنها الأكثر ديمقراطية والأكثر محافظة على حقوق الإنسان […]

الوهابية أو عقيدة السلف

 للتحميل كملف pdf  اضغط هنا   تقديم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين. وبعد، فهذه مسودة رسالة بخط مؤرخ العراق عباس العزاوي ت 1391 رحمه الله تعالى، تكلم فيها عن تاريخ العقيدة السلفية، والتي نُبزت في وقت متأخر بالوهابية تنفيرا للناس منها وتشويها لها… بدأ بانتشار العقيدة السلفية زمانا ومكانا […]

وظيفةُ الإنسانِ في الكونِ بين الوحي والرؤية الحداثية

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة لا يخفى على قارئٍ لأي موضوع من الموضوعات -دينيًّا كان أو غير دينيٍّ- محورية الإنسان ومركزيته بوصفه المنتج للفكرة إن كانت بشرية أو المؤمن بها إن كانت دينية إلهية، ومن هنا كان تحديد الموقف من الإنسان وعلاقته بالكون والحياة يعدُّ السؤال الأكثر إقلاقًا لجميع الأطروحات الفكرية والدينية، وكان من […]

إن رحمتي سبقت غضبي مناقشة لشبهة: لماذا يدخل أكثر الناس النار؟!

القدر سرُّ الله في الكون، وليس لأحد أن يطلب معرفة كلّ شيء طوعًا أو كرهًا، اعترف الإنسان بعجزه أو أصرَّ على إحاطته علمًا بكل شيء، فالإنسان عاجز عن الإحاطة بأي شيء علمًا، فضلًا عن أن يحيط بكل شيء علمًا. فعلينا أن ننظر أولًا في الإنسان نفسِه، أليس هو عاجزًا عن إدراك كل شيءٍ في نفسه؟! […]

تغاريد سلف

جميع الحقوق محفوظة لمركز سلف للبحوث والدراسات © 2017