الثلاثاء - 05 شوّال 1439 هـ - 19 يونيو 2018 م

فضائل شعبان وسننه | وما ابْتُدِع فيه

A A

تتكرر مواسم الخيرات، وتتجدد أوقات الطاعات؛ ليجتهد المجتهدون، ولينتبه الغافلون.

ومن هذه الأوقات التي تكثر فيها النفحات: شهر شعبان، غير أن بعض الناس تقع منهم المخالفات؛ بأن ينساقوا وراء البدع والمنكرات، ولا يكتفون بما شرعه الله تعالى وشرعه رسوله صلى الله عليه وسلم، وسنورد -بإذن الله تعالى- ما يشرع وما لا يشرع في هذا الشهر الفضيل، حتى نغنم ولا نغرم، ونسلم ولا نندم، وسيكون حديثنا في هذه الأسطر عن فضل هذا الشهر، وما يسنّ فيه، والأحاديث الشعبانية التي لا تصح، ثم نسوق أهم البدع التي تقع في هذا الشهر.

أولًا: فضل شهر شعبان.

  • ترفع فيه الأعمال إلى الله تعالى:

فعن أسامةَ بنِ زيد رضي الله عنهما قال: قُلتُ: يَا رَسُولَ اللهِ، لَمْ أَرَكَ تَصُومُ شَهْرًا مِنَ الشُّهُورِ مَا تَصُومُ مِنْ شَعْبَانَ قَالَ: «ذَلِكَ شَهْرٌ يَغْفُلُ النَّاسُ عَنْهُ بَيْنَ رَجَبٍ وَرَمَضَانَ، وَهُوَ شَهْرٌ تُرْفَعُ فِيهِ الأَعْمَالُ إِلَى رَبِّ العَالَمِينَ، فَأُحِبُّ أَنْ يُرْفَعَ عَمَلِي وَأَنَا صَائِمٌ»([1]).

  • تغفر الذنوب في ليلة النصف من شعبان:

فعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال: قال صلى الله عليه وسلم: «إِنَّ اللَه تَعَالَى لَيَطَّلِعُ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلقِهِ إِلَّا لِمُشْرِكٍ أَوْ مُشَاحِنٍ»([2]) . والمشاحن: المخاصم للمسلم أو الهاجر له.

ثانيًا: ما يُسنّ في شهر شعبان.

  • الاجتهاد في تحقيق التوحيد والبعد عن الشرك بجميع أنواعه، للحديث المتقدم: «…فَيَغْفِرُ لِجَمِيعِ خَلقِهِ إِلَّا لِمُشْرِكٍ أَوْ مُشَاحِنٍ».
  • البعد عن الشحناء والبغضاء. للحديث السابق. «…أَوْ مُشَاحِنٍ».
  • الإكثار من الصيام:

كما في الحديث المتفق عليه من حديث عائشة رضي الله عنها قالت: «كَانَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَصُومُ حَتَّى نَقُولَ لَا يُفْطِرُ وَيُفْطِرُ حَتَّى نَقُولَ لَا يَصُومُ، وَمَا رَأَيْتُ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اسْتَكْمَلَ صِيَامَ شَهْرٍ إِلَّا رَمَضَانَ وَمَا رَأَيْتُهُ أَكْثَرَ صِيَامًا مِنْهُ فِي شَعْبَانَ»([3]).

ثالثًا: أحاديث عن شعبان لا تصح.

  • حديث: «اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلّغنا رمضان»([4]).
  • حديث: «رجب شهر الله، وشعبان شهري، ورمضان شهر أمتي»([5]).
  • حديث: «فضل شهر شعبان كفضلي على سائر الأنبياء». قال ابن حجر: موضوع ظاهر الوضع([6]).
  • حديث: «إذا كانت ليلة النصف من شعبان فقوموا ليلها وصوموا نهارها»([7]).

  • حديث: «خمس ليال لا تردّ فيهن الدعوة: أول ليلة من رجب، وليلة النصف من شعبان، وليلة الجمعة، وليلة الفطر، وليلة النحر»([8]).
  • حديث: «إن الله عز وجل ينزل ليلة النصف من شعبان إلى السماء الدنيا فيغفر لأكثر من عدد شعرِ غنمِ كلبٍ»([9]).
  • حديث: «يا علي من صلى ليلة النصف من شعبان مئة ركعة بألف “قل هو الله أحد” قضى الله له كل حاجة طلبها تلك الليلة»([10]).
  • حديث: «من أحيا ليلتي العيد وليلة النصف من شعبان لم يمت قلبه يوم تموت القلوب»([11]).

رابعًا: بدع شعبان.

وجلّ هذه البدع مبناها على الأحاديث الضعيفة أو الموضوعة، وقد تقدم ذكر جملة منها وبيان ضعفها أو بطلانها.

  • الاحتفال بليلة النصف من شعبان بأي شكل من أشكال الاحتفال، سواء بالاجتماع على عبادات، أو إنشاد القصائد والمدائح، أو بالإطعام واعتقاد أن ذلك سنة واردة.

قال أبو شامة المقدسي: “وأول ما حدثت عندنا سنة 448هـ قدم علينا في بيت المقدس رجل من نابلس يُعرف بابن أبي الحميراء، وكان حسن التلاوة، فقام يصلي في المسجد الأقصى ليلة النصف من شعبان، فأحرم خلفه رجل ثم انضاف ثالث ورابع فما ختمها إلا هو في جماعة كثيرة…”([12]).

قال الحافظ ابن دحية: “قال أهل التعديل والتجريح: ليس في حديث النصف من شعبان حديثٌ يصح، فتحفّظوا عباد الله من مُفترٍ يروي لكم حديثًا يسوقه في معرض الخير، فاستعمال الخير ينبغي أن يكون مشروعًا من الرسول صلى الله عليه وسلم، فإذا صحّ أنه كذب خرج من المشروعية، وكان مستعمله من خدم الشيطان لاستعماله حديثًا على رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يُنزل الله به من سلطان”([13]).

قال النجم الغيطي: “إنه قد أنكر ذلك أكثر العلماء من أهل الحجاز منهم عطاء وابن أبي مُليكة وفقهاء المدينة وأصحاب مالك وقالوا: ذلك كله بدعة”([14]).

  • صلاة الألفية، وتسمى -أيضًا- صلاة البراءة، وهي تخصيص قيام ليلة النصف من شعبان وهي مائة ركعة. قال الإمام النووي: “الصلاة المعروفة بصلاة الرغائب وهي: اثنتا عشرة ركعة بين المغرب والعشاء ليلة أول جمعة من رجب، وصلاة ليلة النصف من شعبان مائة ركعة، هاتان الصلاتان بدعتان منكرتان، ولا يغتر بذكرهما في “قوت القلوب” و”إحياء علوم الدين” ولا بالحديث المذكور فيهما فإن كل ذلك باطل…”([15]).
  • صلاة أربع عشرة ركعة أو اثنتي عشرة ركعة أو ست ركعات.
  • تخصيص صلاة العشاء في ليلة النصف من شعبان بقراءة سورة يس، أو بقراءة بعض السور بعدد مخصوص كسورة الإخلاص أو تخصيصها بدعاء يسمى: دعاء ليلة النصف من شعبان، وربما شرطوا لقبول هذا الدعاء قراءة سورة يس وصلاة ركعتين قبله، وكذلك تخصيصها بالصوم أو التصدّق.
  • صلاة ست ركعات: بنية دفع البلاء وطول العمر والاستغناء عن الناس.
  • اعتقادهم أن ليلة النصف من شعبان هي ليلة القدر. قال الشقيري: وهو باطل باتفاق المحققين من المحدثين([16]). وذلك لقوله تعالى: {شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن}، وقال تعالى: {إنا أنزلناه في ليلة القدر}، وليلة القدر في رمضان وليس في شعبان.

فهذه جملة مما ورد في شعبان مما صح ومما لم يصح، فليحرص المسلم على الاقتداء والاتباع، وليحذر الإحداث والابتداع.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

([1]) رواه النسائي (2357)، وأحمد (21801)، وهو حديث حسن. ينظر إرواء الغليل (4/103).

([2]) رواه ابن ماجه (1390)، وهو صحيح بمجموع طرقه، وانظر سلسلة الأحاديث الصحيحة (3/135- 139).

([3]) رواه البخاري (1969)، ومسلم (1156).

([4]) منكر. رواه البزار في مسنده (6496) والطبراني في الأوسط (3939)، والبيهقي في شعب الإيمان (3534). ينظر مجمع الزوائد (2/196)، وتبيين العجب (ص 13).

([5]) موضوع. انظر الموضوعات لابن الجوزي (2/124)، والفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة للشوكاني (ح 38).

([6]) تبيين العجب (ص 18)، وانظر المقاصد الحسنة (ح 740)، وكشف الخفاء (2/99).

([7]) موضوع. رواه ابن ماجه (1388)، والفاكهي في أخبار مكة (1837). وانظر العلل المتناهية في الأحاديث الواهية لابن الجوزي (2/562)، وسلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة (5/145).

([8]) موضوع. رواه ابن عساكر في تاريخ دمشق (10/408)، وانظر سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة (5/145).

([9]) ضعيف. رواه الترمذي (739)، وابن ماجه (1389)، وأحمد (26060).

([10]) ضعيف. ينظر المنار المنيف في الصحيح والضعيف لابن القيم (ص 98). والفوائد المجموعة في الأحاديث الموضوعة للشوكاني (ص50).

([11]) موضوع. ينظر سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة (11/268)

([12]) الباعث على إنكار البدع والحوادث لأبي شامة (ص 125-124).

([13]) الباعث على إنكار البدع والحوادث (ص 127).

([14]) السنن والمبتدعات (ص 145) للشقيري.

([15]) المجموع (4/56) للنووي.

([16]) السنن والمبتدعات (ص 146).

التعليقات مغلقة.

جديد سلف

الظاهرة الشحرورية في التاريخ والمنطلقات والمآلات

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة نادى مناد على رؤوس الناس يقول: أدركوا الناس، ستهلك الأمة، تلاعبوا بكتاب الله، وضاعت السنة، وأهانوا الشريعة…!! فقيل له: على هونك، ما الخطب؟! قال: ظهر لنا على رؤس الأشهاد وفي كل وسائل التواصل وفي التلفاز دكتور في هندسة التربة يدعى محمد شحرور…! فقلنا: وماذا عساه أن يقول؟ فليقل في […]

تعقيب على مقال (الشّوكاني يردّ على فقه الشيخ محمد بن عبد الوهاب…) المنشور في جريدة السبيل

   نشرت جريدة السبيل الأردنيّة يوم الخميس الموافق 10/ مايو/ 2018م مقالًا للدكتور علي العتوم عنوانه: (الشّوكاني يردّ على فقه الشيخ محمد بن عبد الوهاب في تكفير أهل البدع)، وقد تضمّن المقال -رغم قصره- قدرًا كبيرًا من المغالطات الناشئة عن عدم تحرير المسائل العلمية، ومحل النزاع في مسائل الخلاف، والتسرع في استصدار أحكام وتقييمات كلّيّة […]

يصرخون: “ذاك عدوُّنا من العلماء”!

عن أنس رضي الله عنه قال: بلَغ عبدَ الله بنَ سلام مقدَمُ رسول الله صلى الله عليه وسلم المدينةَ فأتاه، فقال: إني سائلُك عن ثلاثٍ لا يعلمهنَّ إلا نبيٌّ، قال: ما أوَّل أشراط الساعة؟ وما أوَّل طعام يأكله أهل الجنة؟ ومن أي شيء ينزع الولد إلى أبيه؟ ومن أي شيء ينزع إلى أخواله؟ فقال رسول […]

الغائية والتوحيد

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة المقَـــدّمَــــــة: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله. أما بعد… ما الذي حصل حين انحرفت البشرية عن غايتها ومسارها الصحيح؟! إن انحراف الإرادة البشرية هو ما أدى إلى عدد هائل من المفاسد والأضرار لا تتخيله العقول البشرية القاصرة، بل ولا تستطيع أن تبكيها البشرية جمعاء، وماذا عساها أن تفعل […]

حقيقة النصب وموقف أهل السنة منه

من سمات أهل البدع وصفهم أهل السنة بالأوصاف المنفّرة عنهم، ومن ذلك اتهام الروافض لهم بالنّصب والعداء لأهل البيت، وقد شاركهم في ذلك بعض الطوائف المنتسبة للتّصوف الذين تأثروا بالتشيع، ونال رموز مقاومة الرافضة وشبهاتهم القسط الأكبر من هذا الاتهام، كشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى، الذي اتّهموه بالنصب ومعاداة علي رضي الله عنه. […]

فوائد من غزوة بدر

لم تكن غزوة بدر حدثًا عاديًّا يمكن تناوله تناولًا سرديًّا دون النظر إلى الدلالات والعبر التي تحملها تفاصيل هذا الحدث العظيم الذي سمى القرآن يومه “يوم الفرقان”، وحكى أحداثه، وأنزل فيه ملائكته المقربين؛ استجابة لدعوة الموحدين من المؤمنين، فقد كانت النخبة المؤمنة في ذلك الزمن مجتمعة في هذه المعركة في أول حدث فاصل بينهم وبين […]

ضوابط في تدبر القرآن الكريم

 حث الله عباده على تدبر الوحي والنظر فيه من جميع جوانبه؛ في قصصه وأخباره وأحكامه، وأمر نبيه صلى الله عليه وسلم أن يبين هذا الوحي للناس ليسهل عليهم تدبره وفهم معانيه على وفق مراد الله عز وجل، فقال سبحانه: {وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُون} [النحل: 44]. وقد ذكر الطبري -رحمه […]

الإيمان بالملائكة حقيقتُه وتأثيرُه في حياة المؤمن

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة قضية الملائكة من أكبر القضايا التي شغلت المجتمعات البشرية على اختلافها بين معتقد لوجودهم، وناف لهم، والمعتقدون لوجودهم اختلفوا في اعتقادهم طرائق قددًا، فمنهم العابد لهم من دون الله، ومنهم المعتقد فيهم أنهم بنات الله، ومنهم من اتّخذهم عدوا، وآخرون جعلوهم جنسًا من الجن، كل هؤلاء تحدث القرآن عنهم […]

إطلاق (المعنى) و(التأويل) والمراد بها عند السلف في الصفات

من الخطأ الشائع الذي يقع فيه كثير من الناس: حمل الألفاظ الشرعية الواردة في الكتاب والسنة على اصطلاحات المتأخرين؛ يقول الإمام ابن القيم: “وهذا موضع زلَّت فيه أقدام كثير من الناس، وضلَّت فيه أفهامهم؛ حيث تأولوا كثيرًا من ألفاظ النصوص بما لم يؤلف استعمال اللفظ له في لغة العرب البتة، وإن كان معهودًا في اصطلاح […]

التمائم عند المالكية

جاء النبي صلى الله عليه وسلم ليبين للناس التوحيد، ويردهم إلى الجادة التي حادوا عنها لطول عهدهم بالرسالة، واجتيال الشياطين لهم عن دينهم وتحريفهم له، وقد شمل هذا التحريف جميع أبواب الدين، بما في ذلك أصله وما يتعلق بتوحيد الله سبحانه وتعالى، وقد انحرف الناس في هذا الأصل على أشكال وأحوال، ومن بين مظاهر الانحراف […]

العلم اللدني بين القبول والرفض

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة       الحمد لله، والصلاة والسلام على سيدنا محمد، وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد.. فإن الكلام عن “العلم اللدني” مزلة أقدام؛ لذا كان لزامًا على المؤمن الوقوف على حقيقته، وكيفية دفع الشبهات التي وقع فيها أهل الانحراف والزيغ، ومقدمة ذلك أمور([1]): أولًا: إن العلم الحقيقي الذي […]

فَبِأَيِّ فَهمٍ يُؤمِنُون؟ مُناقَشَة لإِمكَانِيَّة الاستِغنَاءِ باللُّغَة عَن فَهمِ الصَّحَابَة

للتحميل كملف PDF اضغط على الأيقونة  المقَـــدّمَــــــة: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد: فمن بداهة الأمور أن كلّ من أراد أن يستوضح قضيَّة أو أمرًا سيتجه للبحث عنه عند ذويه ومن ابتكره وشارك في صناعته، فمن أراد أن يستوعب أفكار أرسطو ذهب يستعرض نصوص أصحابه والفلاسفة من […]

تغاريد سلف

جميع الحقوق محفوظة لمركز سلف للبحوث والدراسات © 2017